الاثنين، 17 سبتمبر، 2012

هاتي بوسة يابت :*


تفسيرات سياسية خطيرة في مهرجان "الوسادة الخالية"

هي ليست أغنية عبثية ولا هوجائية .. بل أغنية ثورية وجب علينا جعلها نشيداً وطنياً يتغنى به أطفالنـا :)

الوسادة الخالية تعبت منى يا غالية 
هاتى بوسة يا بت 
هاتى حتة يا بت هاتى بوسة يا بت 

الإشارة واضحة وصريحة لتلك الفئات العريضة من الشعب المكبوت الخاوي من كل شيء وشدة مرضهـا من الفقر والقمع .. ورغبته في الـ"بوسة - الحتة" ماهو إلا كناية عن النقود التي اتفقوا عليها سابقاً  ثمنـاً لتلك الأغنية فيذكره بهـا مراراً وتكراراً.

حبيبى لابس برنيطة ومعلق فى رقبتة شريطة 
وبياكل حتة شكولاتة وبيشرب مانجة بشفاطة 

هنـا تحدث المطرب العظيم عن "المشير" فهو يرتدي البرنيطة ويعلق على صدره وكتفه الكثير من الشرائط
والشيكولاتة هي المباني والأراضي أما المانجة هي الفلوس السائلة في سويسرا وغيرها من الدول الأجنبية.

كنت زمان انا وانت فى جنة 
كان الوقت يمر ثوانى 
إيه فرقنا وبعّد بينا 
إيه نسانا أحلى أماني

آآآه ما أجمل العودة للزمن الجميل وتذكير المطرب للمشير والنظام السابق بالأزمنة الجميلة التي مرت عليهم في الحكم واللهط والشفط بدون أي مراقبة ولا مدعي عام ولا دياوله.

استاذ فالشياكة استاذ فالدلع
موتني ياناس بشياكتة وسابني مرمي وخلع.

لم يتغافل المطرب بالطبع عن حسين سالم صديقنـا صاحب أشيك بدلة في روكسي وتطلع إلى موقفه وخلعانه على أسبانيا بعد أن عكّ الرئيس وعكنـا كلنـا.

شمموني بصله اغمي عليا ما اقدرتش اقف على رجليا
الوسادة الخالية تعبت منى يا غالية 

موقف وطني من المطرب لا يجب علينا نسيانة فهنـا ذكر الشباب الثائر والغاز المسيل للدموع وكيف قاومناااه بالخميرة والحجارة والأدرع الخشبية المكسورة.

فاكر زمان كنت صغير وفي شارعنا بنات حلوين
اللي تجنن واللي تحير واللي تعقل في المجانين

إشارة لبرلمانات مجلس الشعب السابقة فقط لا غير.


قلبي اختار البت قدارة ماهو كان قلبي مولع ناره
جننته شعللته دوقته شقلبته شقلبته ولااااااا
الوسادة الغالية تعبت قلبي يا غالية

البت قدارة هنـا هي أحد مذيعات قناة الفراعين "انثى العكش" بالتحديد ،، وأشار بصورة غير مباشرة لبعض القوات الخاصة التي تم استعمالها في بعض العمليات كـ"الأتراس" مثلاً.

هي الدنيا جرى فيها إيه اتغيرتي يا بنت الإيه 
عشنا احلى الذكريات بعد ما عدي العمر وفات

يتساءل المطرب عن العصور السابقة من السياسة بأسى وحزن !
كيف لبعض الشباب الأحمق أن يُحاكم أصحاب البلد ؟
"هيييييييه" دوونيا

خلاص يا دنيا تعبت معاكي "اشرف" ناس بتضحك وانا باكي
هو انت فيك ايه ايه مظبوط لا رفرف نافع ولا كبوت
حتى البيضة مافيهاش كتكوت يعني نعيش بقى ولا نموت

يوجه المطرب رسالة صارخة لأحد أفراد أمن الدولة المنحل يُدعى "أشرف" ويتفق معه على موعد عاجل في المحور وسيكون جالس في السيارة ورافع كبوت سيارته
وسيكون لونها أصفر كتكوتي .. ويُذكره بحقيبة النقود لأن خزينتة فارغة بلا كتاكيت.
"كتكوت" هنـا معناها نقود
وقال المطرب مُهدداً أشرف .. أنه إن لم يُحضر النقود سيقتله
"يا نعيش عيشة فُل يا نموت أحنا الكل"

الوسادة الخالية تعبت مني يا غالية

هناك 5 تعليقات:

  1. نظرية ^^

    بجد محللة وفيلسوفة d:
    الأغنية منسيتش حاجة :)

    ردحذف
    الردود
    1. :)) الأغنية بتتكلم عن مصر أكيد أكيد

      حذف
  2. ههههههههه
    وانا كواحد بيضحك م الهبل ده هقوم بدورى وهقول
    اللهم كثر من خزعيلاته وقلل من اى حاجة وحشة :):)

    والبت كان تعبانة
    هناك واقفة. جمب الحلزونة
    - والحلزون سابها وخلع
    اصل الحلزون ندل وجبان وشلته واطية
    رد عليها الحلزون ف ثانية
    وقال
    الوسادة الخالية تعبت مني يا غالية
    :D :D :D

    ردحذف
  3. :D :D الحلزون يا أما الحلزووون

    ردحذف